منتدى شبابي وبناتي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 @@@ .... قــصــيــدة إلـــى بــغــــداد.......@@@// بقلمي //

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فداك روحي يارسول الله
المدير العام
المدير العام


ذكر
السمك
الثعبان
عدد المشاركات : 169
مهاراتي : 501
العمر : 27

مُساهمةموضوع: @@@ .... قــصــيــدة إلـــى بــغــــداد.......@@@// بقلمي //   الأحد مارس 28, 2010 12:29 pm

محاولة شعرية متواضعة أضعها بين أيديكم وهي تحكي وجع العراق الذي طال أرجو أن تنال رضاكم وأعتذر عن طول القصيدة فإن الخطب أكبر من أن تحويه الكلمات...

إلى بغداد

أما زلنا نصنف عاشقينا وقد كِـدنا نجاوز اربعينا

بلى إنا بحبك هائمينا ولن نغدو بغيرك مغرمينا

فأنت حبيبة القلب المعنى وما زلنا لعهدكِ حافظينا

فإنا لا تغيرنا الليالي ومنكِ قلوبنا مُلِئت حنينا

فهلا كنت ذاكرةً زماناً به كنا ملوك العاشقينا

فمهما عشت لن أنساكِ عشقاً ببغداد التي ظُلِمت سنينا

فبغداد التي كانت زمانأ ملاذاً آمناً للخائفينا

أراها اليوم تدعوكم جميعاً وتدعو اليوم كل المخلصينا

فإن الموت خيم في رباها وقد كانت منار المهتدينا

فهبّوا يا بني قومي وثوروا ولا تخشوا جيوش الغاصبينا

فلن تأتي الكرامة بالتمنّي ولن يحيا العزيز إذا أُهينا

فصولوا صولة الأبطال وامضوا لأمر الله فيهم فاعلينا

ودكُّوا قلعة الأشرار دكَّاً وقوموا للإله مكبرينا

وقولوا للورى إنا أَتينا لنُعليَ راية الإسلام فينا

...

الا هُـبـُّوا أُباة الضيم واسعوا فقد جاؤوا ألينا مزدرينا

وقد عادت جموع الشر تسعى وعاثت في عراق الثائرينا

فقوموا اليوم غضبى واستعينوا برب العرش خير الناصرينا

فذي فلوجةَ العزِ إستفاقت لتحكي عن فعال المجرمينا

بها الأطفال نادوا كل حرٍ وصاروا للورى مستصرخينا

ونسوانٌ ثكالى باكياتٍ فهل كنتم لهنَّ محررينا

بنوا قومي الم تروا العذارى قد اغتصبت بأيدي الآثمينا

فهل ماتت مروءتكم وصرتم لما تلقون منهم مرتضينا

وأصبحتم ترون القوم صرعى فلا يندى لهم منكم جبينا

فإن ترك الجهاد رجال قومٍ أهينوا واستكانوا صاغرينا

فإن السيف يعلي شأن قومٍ به اجتازوا المنايا طاعنينا

فقوموا حرروا بغداد وامضوا ولا تبقوا الطغاة الظالمينا

وقولوا اليوم للدنيا بـأنا صبرنا فوق صبر الصابرينا

ولا تلقوا لدعوى السلم بالاً ولا تصغوا لوعد الكاذبينا

فهل نرضى سلاماً من عدوٍ أشاع القتل والتنكيل فينا

فإن مدوا يداً للسلم أخفوا وراء الظهر كف الغادرينا

فإن الغدر شيمتهم جميعاً فلا تثقوا بعهد المفسدينا

فقد نقضوا عهود الله كفراً وما التفتوا لنصح المرسلينا

شباب العرب هبوا واستجيبوا لحكمِ الله رب العالمينا

فحكام البلادِ غدوا حيارى فما سمعوا أنين الموجعينا

تراهم يملؤون الكون قولاً ويزجون الخطابة منذرينا

فما صدقوا بقولٍ حين قالوا ولم يمضوا لدحر المعتدينا

ولا غضبوا لسلب الحق يوماً ولا هبوا لنصر المؤمنينا

فقد باعوا ديار العرب عمداً وما اكترثوا للوم اللائمينا

فمدوا للعدو يداً وباتوا لأعداء الشعوب مصافحينا

فهل حسبوا بأن الشعب أعمى لكي يرضى سلام الصاغرينا

لقد خانوا العروبة واستكانوا فلا قرّت عيون الخائنينا

أطاعوا أمر محتل زنيمٍ وبالأحرار قد ملأوا السجونا

رمونا اليوم بالإرهاب زوراً وهم لبسوا رداء المصلحينا

ترى الأحرار بالإرهاب صاروا جحافل للمشانق مرتقينا

فبئس الحاكمون هموا إذا ما تفاخر بالمآثر حاكمونا

إذا ناديتهم لطلاب حقٍ رأيت القوم ولَّـوا مدبرينا

قد إنقلبَ الزمان اليوم حتى رأينا الجرذ قد سكن العرينا

ستهتز العروش بهم وتهوي فقد هبَّت جموع المؤمنينا

فإن الشعب لن يرضى بذلٍ ولن يبقي الطغاة الأرذلينا

ابغداد الحبيبة أنتِ جرحٌ بأكباد الأباة الثائرينا

يزيد الجرح نزفاً أن نراها وقد عاث العلوج بها سنينا

ابغداد الحبيبة سوف نأتي لنهدي للورى نصراً مبينا

فإن طالت سنين الظلم صبراً فقد جئنا بعزمٍ صادقينا

فنحن القاهرون إذا أختصمنا ونحن المقسطون إذا ولينا

وتشهد ساحة الهيجاء أنا ندمر من أتى كي يزدرينا

نكون لأهلنا أمناً وعزاً ونقطع شأفة المستعمرينا

فشدوا العزم ياصحبي وكونوا لبغداد الحبيبة منقذينا

فأنتم خير من ركب المنايا وانتم خير جند العالمينا

فوفقنا اله العرش إنا بقوتك العظيمة لائذينا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iq-girl.4ulike.com
 
@@@ .... قــصــيــدة إلـــى بــغــــداد.......@@@// بقلمي //
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة بنات العراق :: أدب وشعر :: الشعر الفصيح-
انتقل الى: